مشروع تنمية جنوب الوادى بمنطقة توشكى

يعيش معظم سكان مصر في شريط ضيق بالوادى والدلتا لا تزيد مساحته عن 5٫5 % من مساحة مصر ؛ لذلك كان من الضروري إقامة المشروعات العملاقة التي تهدف إلي إعادة توزيع السكان والخروج من الوادي الضيق والاستفادة من صحراء مصر عن طريق إنشاء مجتمعات عمرانية جديدة جاذبة للسكان تتوافر بها كافة مقومات الحياة .


: الموقع
الموقع
تقع منطقة توشكي في الصحراء الغربية جنوب أسوان بحوالي 225 كم ، وتوشكي كلمة نوبية تعني موطن نبات الغبيرة وهو نبات عطري تشتهر به المنطقة.
وتمتاز منطقة توشكي بأرضها البكر التي لم تستخدم فيها المبيدات أو الكيماويات من قبل مما يضمن إنتاج محاصيل زراعية آمنة مطابقة للمواصفات القياسية البيئية العالمية .
كما تمتاز منطقة توشكي بمناخها الدافئ والجاف الذي
يساعد علي سرعة نضج المحاصيل المزروعة قبل غيرها من الدول مما يهيئ الفرصة لرواج هذه المحاصيل عالميا.



: أهداف المشروع
- إضافة مساحة جديدة من الأراضي الزراعية تبلغ حوالي 600 ألف فدان يمكن أن تصل في
المستقبل إلي حوالي مليون فدان تروي بالمياه السطحية من نهر النيل بالإضافة إلي المياه الجوفية
المتوفرة بالمنطقة.
- إقامة مجتمعات زراعية وصناعية متكاملة تقوم علي استغلال المواد الزراعية الأولية ثم تمتد لتشمل
الصناعات القائمة علي الخامات المحلية والتعدين وإنتاج الطاقة.
- إنشاء مجتمعات عمرانية جديدة لتقليل الكثافة السكانية في الوادي والدلتا.
- فتح آفاق جديدة للعمل لكافة مستويات العمالة في مجالات الزراعة والصناعة والتجارة والتنقيب عن
المعادن والمواد الخام.
- إنشاء وتطوير شبكة الطرق بما يخدم أهداف وخطط التنمية بالمنطقة .
- تشجيع النشاط السياحى بالمنطقة وكذلك سياحة السفاري والسياحة العلاجية وسياحة رالي السيارات.

: مكونات المشروع
: محطة طلمبات توشكى العملاقة-
  • تعد محطة توشكى مثالا فريدا للمحطات العملاقة التي تطبق فيها أحدث الوسائل التكنولوجية؛ حيث ترتبط غرفة التحكم الرئيسية بجميع قناطر أفمام الترع وقناطر التحكم بنظام ربط الكتروني يسمي Escade System بحيث يتم التحكم في كمية المياه الخارجة من وحدات المحطة حسب احتياجات الري الفعلية .
  • تم عمل دراسات هيدروجرافية وهيدروليكية مكثفة لاختيار موقع المأخذ المغذي لمحطة الطلمبات العملاقة.
  • تقع المحطة علي البرالأيسر لبحيرة ناصر شمال خور توشكي بحوالي 8 كم.
  • تتكون المحطة من 24 وحدة طلمبات منها ثلاث وحدات احتياطي وثلاث وحدات للتوسعات المستقبلية.
  • أقصي رفع استاتيكي للمحطة هو 54 مترا مع ضمان استمرارية تشغيلها عندما ينخفض منسوب المياه ببحيرة ناصر إلي أدني حد للتخزين.
  • التصرف التصميمي للمحطة 25 مليون مترمكعب في اليوم في المرحلة الأولي.
  • تم الانتهاء من إنشاء المحطة وإجراء تجارب الاختبارات النهائية لعدد 21 وحدة رفع .
  • بلغت التكلفة الإجمالية لإنشاء المحطة حوالي 1480 مليون جنيه.

: قناة الشيخ زايد-

  • تبدأ القناة بمنشأ خرساني طوله 3٫35 كم وعرض قاعه 9٫5 مترا ويتكون من وحدتين علي شكل حرف U وذلك للتغلب علي مشكلة المناسيب المنخفضة بالمنطقة ، حيث يصل بين حوض طرد محطة طلمبات مبارك ذات المنشأ الخرساني المنسوب المرتفع نسبيا بقناة الشيخ زايد ذات المنسوب المنخفض.
  • القناة الرئيسية ويبلغ طولها 47.45 كم وعرض القاع 30 مترا.
  • وتم إنشاء قنطرة علي القناة للتحكم في مناسيب المياه وكذلك مفيض بالقرب من نهاية القناة لتصريف المياه الزائدة عن مناسيب التشغيل الآمنة.
  • وتتفرع القناة في نهايتها إلي دليلين هما : دليل فرعي 1،2 ودليل فرعي 3،4.
  • ويخص شركة الراجحي من هذا الزمام 80 ألف فدان بينما يبلغ نصيب شركة جنوب الوادي للتنمية الزراعية 40 ألف فدان.





- دليل فرعي (1) و (2)
  • يبلغ طوله 22 كم وعرض القاع 20مترا .ويتم ري زمام قدره 109 ألف فدان مباشرة من الدليل .ويتفرع الدليل في نهايته إلي فرعين : فرع (1) وفرع(2).







- فرع 1:
  • يبلغ طوله حوالي 24 كم وعرض القاع 9 متر ويخدم زماما قدره 120 ألف فدان حيث يتم ري 17 ألف فدان من زمام الفرع عن طريق مأخذ أيمن دليل فرعي (1) و(2).


- فرع(2):


  •  يبلغ طوله 26.5 كم وعرض القاع 8 متر ويخدم زماما قدره 120 ألف فدان حيث يتم ري 32 ألف فدان من زمام الفرع عن طريق مأخذ أيسر دليل فرعي(1) و(2).
    ويخص شركة الراجحي من هذا الزمام 80 ألف فدان بينما يبلغ نصيب شركة جنوب الوادي للتنمية الزراعية 40 ألف فدان.
  • دليل فرعي (3) و(4)
  • ويبلغ طوله حوالي 18.5 كم وعرض القاع 20 مترا . وعند تقاطع الدليل مع قناة مفيض توشكي تم إنشاء سحارة من الخرسانة المسلحة عبارة عن أربعة فتحات مربعة الشكل وبطول إجمالي حوالي 800 مترا لإمرار تصرف يصل إلي 175 مترمكعب في الثانية لتغذية فرع 3 عند الكيلو 7.594وفرعي (4) و(4") عند نهاية الدليل.







    - فرع (3)
  • ويبلغ طوله حوالي 24 كم وعرض القاع 8 متر . وقد تم إنشاء ثلاثة محطات للرفع ذات رفع استاستيكي إجمالي يصل إلي حوالي 63 مترا في نهاية الفرع.
    ويخدم الفرع زماما قدره 100 ألف فدان تم تخصيص 30 ألف فدان منها لشركة الظاهرة الإماراتية.

    - فرع (4)
  • ويبلغ طوله 30 كم ويسير في الأراضي ذات المناسيب المنخفضة أما فرع (4") فيبلغ طوله 19.5 كم ويسير في الأراضي ذات المناسيب المرتفعة ، ولذلك سيتم إنشاء ثلاثة محطات للرفع ذات رفع استاستيكي إجمالي يصل إلي حوالي 63 مترا في نهاية الفرع.
    ويبلغ الزمام الكلي لفرع (4) و(4") 200 ألف فدان سيتم طرحها علي المستثمرين.


    - محطات المحولات وخطوط نقل وتوزيع الكهرباء:
     قامت بتنفيذها وزارة الكهرباء والطاقة وتشمل : - محطة محولات توشكي (1) لخدمة محطة
    طلمبات مبارك.
    - محطة محولات توشكي (2) لتغذية محطات
    الإصلاح (1) و(2) و(3) و(4)
    - محطة الإصلاح (1) لخدمة زمام فرعي (1) و (2)
    - محطة الإصلاح (2) لخدمة زمام فرع (4)
    - محطة الإصلاح (3) لخدمة محطة رفع الكيلو 12٫275 علي فرع (3)
    - محطة الإصلاح (4) لخدمة محطتي رفع الكيلو 16٫370 والكيلو 23٫203 علي فرع (3)
    - خطوط نقل وتوزيع الكهرباء بطول 280 كيلومترا.
    - ثلاث لوحات توزيع كهرباء.

    - آبار المياه الجوفية:
  • أثبتت الدراسات الأقتصادية أن معدلات تنمية المياه الجوفية فى منطقة جنوب الوادى والصحراء الغربية يمكن أن تصل إلى ما يقرب من 2٫5 مليار م3 سنوياً .
  • عدد الأبار المستهدف تنفيذها 316 بئر لزراعة حوالى 30 ألف فدان بمناطق متفرقة.
  • بلغ إجمالي الآبار التي تم حفرها حتي الآن 130 بئرا إنتاجيا و58 بئرا اختباريا.
  • بلغت الأراضي المنزرعة علي المياه الجوفية حتي الآن أكثر من ثلاثة آلاف فدان.

- التوطين علي أرض توشكي:
  • تم إنشاء وإنارة الطريق المؤدي إلي المشروع .
  • تمت تقوية وإعادة رصف الجسور والطرق الداخلية بين أسوان – أبوسمبل وأبو سمبل – العوينات.
  • تم تنفيذ المنشآت السكنية والادارية بالمستعمرة الدائمة بالمشروع عند الكيلو 50٫0 وهي مزودة بمحطة لتنقية مياه الشرب وأخري لمعالجة مياه الصرف الصحي.
  • تتوافر بمنطقة المشروع بعض الخدمات الحيوية مثل:
  • بنك التنمية والائتمان الزراعي – محطة بث إعلامية – محطة للميكنة الزراعية – سوق تجاري- نقطة شرطة – وحدة إسعاف سريعة – مركز طبي .


- آفاق الاستثمار في توشكي:
أولا: الاستثمار الزراعي:
  • يتميز مناخ المنطقة بالدفء والجفاف مما يساعد علي سرعة نضج الفواكه والخضراوات في أوقات مبكرة عن مثيلاتها في الدول المجاورة.
  • يتم تصدير بعض المحاصيل مثل العنب والكنتالوب والفاصوليا الخضراء للأسواق الأوروبية .
  • يتم زراعة أنواع مختلفة من المحاصيل مثل:
  • الزراعة علي مياه ترعة الشيخ زايد وفروعها:

الذرة – الشعير – القمح – الخرشوف – الفراولة – العنب – الاسبراجس .

  • الزراعة علي مياه الآبارالجوفية المنتشرة علي جانبي ترعة الشيخ زايد:

الكركديه – الفول السوداني- القمح – الموالح – النخيل.

  • الزراعة الشاطئية علي جانبي خور توشكي وجوانب المنخفضات:

البطيخ – الكنتالوب.

ثانيا: الاستثمار الحيواني:

  • تتميز المنطقة بانتشار المحاصيل التي تصلح كعلف للحيوان مما يؤدي إلي توافر اللحوم الحمراء والألبان وتصنيع منتجاتها.

ثالثا:الاستثمار الصناعي:

  • يتوافر بالمنطقة ثروات معدنية كالرصاص والأحجار الكريمة والحديد.
  • يتوافر بالمنطقة صخور البازلت.
  • جاري إنشاء العديد من الصناعات الزراعية المكملة مثل السماد العضوي وفرز الخضراوات والفواكه وتعبئتها وثلاجات التبريد والتجميد.

رابعا:الاستثمار السياحي:

  • تتمتع المنطقة بالطبيعة الصحراوية المميزة خاصة حول منخفض توشكي وبحيرة ناصر.
  • تقع منطقة المشروع بالقرب من مناطق الآثار الفرعونية في أبي سمبل .

اذهب لاعلى