مهندس / أحمد عبده الشرباصى

مهندس / أحمد عبده الشرباصى
الفترة من 1953 حتى 1962
مولده و نشأتة :- 
من مواليد عام 1899
إلتحق اولا بمدرسة المعلمين حيث كان يميل الى الدراسات الادبية ... و لكنة لم يستكمل هذا الطريق فاتجه الى مدرسة المهندسخانة التى تخرج منها فى عام 1924 

 

أهم المناصب التى تولاها :- 

إلتحق بوزارة الاشغال فور تخرجة و عمل مهندسا للرى فى كل محافظات مصر تقريبا 
فى عام 1933 أنتدب للعمل فى إنشاء خزان جبل الأولياء بالسودان و استمر فى هذا الموقع حتى 1944 و هناك التقى بالرئيس محمد نجيب و الرئيس جمال عبد الناصر 
عاد إلى مصر بعد ذلك و تنقل فى عدة مناصب بالوزارة حتى عين فى عام 1953 مساعدا للتفتيش العام فى السودان مرة اخرى 
فى نفس العام عين وزيرا للأشغال فى وزارة محمد نجيب الثانية خلفا للأستاذ فتحى رضوان الذى لم يمكث فى الوزارة اكثر من 24 يوما 
أستمر وزيرا للأشغال بعد ذلك فى عدة وزارات متتالية منذ عام 1953 إلى عام 1962 
و فى عام 1964 عين نائب لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للأوقاف حتى عام 1966 
و بذلك يكون ثانى مهندس يشغل منصب وزير الأوقاف بعد على باشا مبارك فى عصر النهضة  


أهم الانجازات التى قام بها  :-

من إنجازاته الهامه قراره بتنفيذ  كهرباء خزان اسوان
إهتم بحسم مشاكل النوبيين التى ظلت معلقة منذ التعلية الثانية لخزان اسوان فعوضهم عما فقدوه من أراضيهم التى أغرقتها التعلية و خصصت لهم أراضى فى شمال أسوان عوضا عنها و التى زودت بطلمبات للرى
إفتتح الترعة الرئيسية بمديرية التحرير و هو المشروع الذى تبنتة الثورة بعد قيامها و كان يهدف إلى إضافة أراضى مستصلحة جديدة 
أشرف على تعديل طرق الرى بترعتى أصفون و الكلابية و تغيير بوابات قناطر إسنا فى محافظة قنا 
أشرف عاى مشروع تحويل ترعة البحر الصغير خارج مدينة المنصورة 
فى عام 1954 كان مشاركا فى مجلس الانتاج القومى عند زيارة أعضائة لموقع مشروع السد العالى حينما قرر إستدعاء مجموعة من الخبراء العالميين لزيارتة
فى عام 1954 تم الانتهاء من تقوية قناطر زفتى 
فى عام 1956 قرر إنشاء 13 محطة صرف 
و فى عام 1958 استطلع أن يعتمد من الدولة 58 مليون جنية لتحسين شبكات الرى و الصرف 
فى عام 1959 سافر الى السودان للاشتراك فى المباحثات بين البلدين و الخاصة بإنشاء الهيئة الفنية الدائمة المشتركة لنهر النيل و التى نصت عليها إتفاقية مياه النيل التى تهدف الى زيادة إيراد النيل و اجراء البحوث و الدراسات اللازمة لضبطة و القيام بأعمال الأرصاد المائية لصالح مصر و السودان 
منح اكثر من اربعين وساما من عدد من الدول نظير جهوده و خدماتة الجليلة كما منح فى مصر وشاح النيل ووسام الجمهورية من الطبقة الاولى 
توفى عام 1984