الثلاثاء, 12 أيلول/سبتمبر 2017 09:17

خطة عاجلة لمواجهة السيول والأمطار والتغيرات المناخية

 

خطة عاجلة لمواجهة السيول والأمطار والتغيرات المناخية جاري إنشاء محطات جديدة بتكلفة 648,6 مليون جنيه 
تلقى الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري تقريراً مفصلا بشأن جهود وأنشطة الوزارة ممثلة في مصلحة الميكانيكا والكهرباء في مجال مواجهة السيول والحد من تداعياتها وحسن توجيهها والاستفادة منها في تعزيز الإيراد المائي المحدود من أجل تلبية كافة احتياجات القطاعات المختلفة بالدولة .

أفاد الدكتور مصطفى أبو زيد رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء بأن المصلحة قامت بوضع خطة عاجلة للتعامل مع السيول والأمطار بصفة عامة ومواجهة أية سيول محتملة والحد من خطورتها ، وذلك منذ أزمة السيول عام 2015 بتكلفة تبلغ 131 مليون جنيها بالإضافة إلى طرح أعمال بتكلفة تقديرية 12 مليون دولار بتمويل من الصندوق السعودي للتنمية والبنك الإسلامي للتنمية.

وأضاف الدكتور أبو زيد بأن الوزارة ، وفي ضوء مواجهة كافة المستجدات المتلاحقة والتحديات التي تجابه منظومة الري والصرف ، ومنها إنشاء منظومة جديدة لتوجيه التصرفات المائية الناجمة عن محطات الصرف الصحي وصرفها على المصارف للحفاظ على المجاري المائية ومواجهة التلوث بكافة أشكاله بالإضافة إلى التغيرات المناخية وما ينجم عنها من تزايد عوامل حدوث السيول والأمطار ودخول مصر حزام الأمطار فى السنوات الأخيرة ، فقد استلزم الأمر زيادة قدرة محطات الصرف بالمنطقة

وحتى لا تتكرر أزمة السيول التي حدثت في نوفمبر 2015 ، فقد تم الاتفاق بين الهيئة الهندسية والمصلحة على تنفيذ عدد (4) محطات بتمويل من صندوق تحيا مصر وهى (الخيري – الدشودي- شريشرا- تروجا) بتكلفة أجماليه 648,6 مليون جنية مصري. ... وأكد الدكتور أبو زيد بأن المصلحة قامت بتوفير قطع الغيار اللازمة لعمل العمرات لعدد (27) وحدة بمحطات الرفع بمحافظتي الإسكندرية والبحيرة، إضافة إلى تدبير عدد (34) وحدة طوارئ جديدة ، فضلاً عن صيانة الوحدات القديمة وتجهيزها وتوفير ما يلزم من مواسير ولوحات توزيع وخلافة وتركيبها بالمحطات الحرجة. لافتاً بأنه تم إسناد عمليات الإحلال والتجديد للمنظومة الكهربائية لمحطات الطابية والمكس(1-2) للهيئة الهندسية للقوات المسلحة وتشمل توريد وتركيب لوحات جهد متوسط ومنخفض ومحركات كهربائية وبادئ حركة لمحطات الطابية و المكس(1-2) وتم توريد السوفت ستارتر والمحركات وجارى تركيب المحركات واستكمال الاعمال ومن المتوقع الانتهاء منها خلال شهر ديسمبر 2017