الإثنين, 05 تشرين2/نوفمبر 2018 07:51

د/ عبد العاطى دور الشباب فى صناعة القرار لمجابهة التحديات المائية

د/ عبد العاطى دور الشباب وتدريبهم وبناء قدراتهم ودمجهم فى منظومة صناعة القرار لمجابهة التحديات المائية يتصدر أهم توصيات الجلسة الحوارية للأمن المائي في ظل التغيرات المناخية خلال فاعليات منتدى شباب العالم 2018 بشرم الشيخ.


شهدت توصيات الجلسة الحوارية للأمن المائى فى ظل التغيرات المناخية والتى عقدت فى اليوم الثانى من فاعليات منتدى شباب العالم فى نسخته الثانية بشرم الشيخ تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى خلال الفترة 6-3 نوفمبر 2018 .

شهدت التوصيات اهتماما بالغا بالشباب حيث تضمنت توصيات الجلسة ما يلى:


1- التأكيد على الحاجة الماسة إلى دمج الشباب وتحفيزهم لمجابهة تحديات التغير المناخي، واتاحة شبكات الدمج والتواصل الفعال لهم مع المجتمع والحكومات.

2- ربط وتشبيك القطاعات المختلفة، وتفعيل دور الشباب ضمن منظومة هذا التشبيك، وذلك لما لظاهرة التغير المناخي من تشابكات تتطلب حلول متكاملة للشباب دور اساسى فيها.

3- الحاجة الى بناء قواعد بيانات ومعلومات لنقل المعرفة والخبرات من الدول الصناعية الكبرى الى الدول النامية، و تدريب الشباب على استخدامها بشكل فعّال.

4- إعتبار ان الشباب هم قادة اليوم وليس الغد، مع ضرورة دمجهم في صناعة القرار، والإستعانة بهم في تخطيط السياسات العامة المحلية والدولية.

5- تعزيز البيئة المواتية بما يتيح دمج الشباب مع القطاع الخاص والحكومات ومؤسسات المجتمع المدني للحصول على منظومة متكاملة وفاعلة فى التغلب على التحديات المائية وتوفير مقومات التنمية المستدامة.


 هذا وتاتى تلك التوصيات متوافقة مع ما اعلنه الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى خلال الجلسة الحوارية من دعم وزارة الموارد المائية والرى لشباب الوزارة ومنحهم دور فعال فى منظومة صياغة وصنع القرار بما يخدم أهداف واستراتيجيات الدولة المصرية لتحقيق التنمية المستدامة ودور الادارة الرشيدة للموارد المائية فيها.. فضلا عن تأكيد السيد الوزير على أن الوزارة بها بمكتب الوزير وبالقطاعات والهيئات الاخرى جيل من الشباب المؤهل لتحمل مهام الوزارة بكفاءة عالية.