الأحد, 18 تشرين2/نوفمبر 2018 15:29

د/ عبد العاطى ومحافظ البحر الأحمر يشهدان افتتاح عددا من المشروعات بالمحافظة

 

قام الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى اليوم بزيارة ميدانية  في نطاق محافظة البحر الأحمر يرافقه اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر وعدد من قيادات الوزارة ، حيث تـأتي هذه الزيارة في ضوء توجهات الدولة وما توليه من عناية ورعاية للمحافظات المعرضة للسيول من أجل توفير بنية تحتية متكاملة وآمنة لحماية المواطنين والتجمعات السكنية والمنشئات الحيوية والمشروعات الإقتصادية والسياحية وغيرها من مرافق الدولة من مخاطر تلك السيول ، بالإضافة إلى الإستفادة من حصاد مياه الأمطار والسيول أمام بحيرات التخزين وغيرها من المنشئات المائية في تلبية احتياجات أغراض الشرب والإستزراع وخدمة جموع الأهالي القاطنين بتلك الممحافظات .

بدأت فعاليات الزيارة بعقد اجتماع بديوان عام محافظة البحر الأحمر ضم الدكتور محمد عبد العاطي واللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر وعدد من قيادات الوزارة والمحافظة حيث تم استعراض الموقف التنفيذي للسدود والبحيرات الصناعية التي تم تنفيذها والتي يجري العمل بها بجميع مدن المحافظة الساحلية لحماية المواطنين والثروة العقارية والاستثمارية علي أرض البحر الأحمر من مخاطر السيول ، حيث تعمل الدولة علي انشاء بنية تحتية متكاملة تساعد علي تحمل الصدمات وتقليل المخاطر الناتجة عن السيول والكوارث الطبيعية ، وقد تم انفاق ما يقرب من ٤٠٠ مليون جنيه كمرحلة اولى لتنفيذ سدود الحماية والبحيرات الصناعية لتخزين مياه السيول بخزان المياه الجوفية بحيث يتم الاستفاده منها مستقبلا في أعمال الزراعة وغيرها من الأغراض . كما تم استعراض جهود وزارة الموارد المائية والري  للحد من أخطار السيول في ضوء التواصل والتنسيق بين كافة الجهات المعنية ، إلى جانب التأكيد على جاهزية المنشآت والأفراد والمعدات ، والدور التي تقوم به منشآت الحماية من أخطار السيول في أي نوة من نوات الأمطار يثبت باستمرار أن ما تم إنفاقه من استثمارات لا يقارن بحجم الخسائر في الأرواح والممتلكات التي كانت يمكن أن تحدث لولا وجود هذه المنشآت.

هذا وقام الدكتور محمد عبد العاطي واللواء أحمد عبد الله والسادة المرافقون بافتتاح عدد من المشروعات المائية في نطاق مدينة الغردقة والتي شملت سد وادي فالق الوعر (م 2) بسعة تخزينية تبلغ630000 م3، وبتكلفة تبلغ نحو 26,8 مليون جنيه ، وكذلك سد وادي أبو ملكة (م 3) بسعة تخزينية تبلغ 257000 م3 ،  إلى جانب افتتاح بحيرة وادي أم ضلفة (ب1) بسعة تخزينية تبلغ 900000 م3، وبتكلفة تبلغ 50 مليون جنيه ، علاوة على بحيرة وادي فالق السهل (ب2) ، بسعة تخزينية تبلغ 600000 م3، وبتكلفة تبلغ نحو 24,4 مليون جنيه . وكذلك بحيرة وادي فالق الوعر(ب3) بسعة تخزينية تبلغ 300000 م3 وبتكلفة تصل إلى 9 مليون جنيه . بالإضافة إلى بحيرة وادي أبو ملكة (ب4) بسعة تخزينية تبلغ 180000 م3، وبتكلفة نحو 13 مليون جنيه. فيما  تم تفقد سد وادي فالق السهل  (م 1) والذي تبلغ سعته التخزينية 600000 م3 ، وبتكلفة تصل إلى 16,7 مليون جنيه .

تجدر الإشار بأن محافظة البحر الأحمر تعتبر من أكبر محافظات مصر من حيث الإمتداد الطولى بين البحر الأحمر وسلاسل جبال البحر الأحمر بإمتداد يصل إلى 1080 كم من الحدود المصرية السودانية جنوبا حتى خليج السويس شمالاً. وتضم  المحافظة 84 مخر سيل رئيسى تحوى العديد من المخرات الفرعية... وقد قامت وزارة الموارد المائية والري بإنشاء عدد ( 16) سد إعاقة وعدد (12 ) بحيرة صناعية وعدد (12) حاجز ترابى خلف البحيرات وعدد (1) حاجز توجيه بتكلفة اجمالية تزيد عن 436 مليون جنيه. وذلك بسعة تخزينية إجمالية تبلغ 40 مليون متر مكعب من مياه السيول ، موزعة على مدن المحافظة ، حيث تضم مدينة رأس غارب عدد (4) بحيرات وحواجزها الترابية خلفها بتكلفى 62.753 مليون جنيه وسعة تخزينية 5.200 مليون متر مكعب. في حين تضم مدينة الغردقة  عدد (4) بحيرات صناعية وحواجزها ، وعدد (3) سد إعاقة بتكلفة إجمالية تبلغ 150.154 مليون جنيه ، بسعة تخزينية 10.00 مليوم متر مكعب.إلى جانب مدينة سفاجا بعدد (5) سد إعاقة بتكلفة 11.256 مليون جنيه و سعة تخزينية تبلغ 3.567 مليون متر مكعب.وكذلك مدينة القصير بعدد (3) سد إعاقة وعدد (1) بحيرة صناعية بتكلفة 4.016 مليون جنيه وسعة تخزينية 550 ألف متر مكعب. فضلا عن مدينة مرسى علم والتي تضم عدد (1) بحيرة صناعية وعدد (5) سد إعاقة بقرية الشيخ الشاذلى وعدد (1) حاجز توجيه بقرية عرب صالح بتكفلة إجمالية 71.456 مليون جنيه وبسعة تخزينية تبلغ 4.100 مليون متر مكعب.هذا وتضم مدينة شلاتين عدد (2) بحيرة وعدد (2) حاجز ترابى خلفها بتكلفة إجمالية 155.378 مليون جنيه وسعة تخزينية 16.600 مليون متر مكعب من مياه السيول.