السبت, 25 كانون2/يناير 2020 20:38

ندوة حول دبلوماسية المياه

 

نظَّمت وزارة الموارد المائية والرى ندوة خاصة بدبلوماسية المياه يوم الخميس ٢٣ يناير ٢٠٢٠

 

وجدير بالذكر أن تلك الندوة تأتى في إطار ما توليه وزارة الموارد المائية والري وتوجيهات الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائيه والري من أهمية لرفع و بناء القدرات و الخبرات للسادة العاملين بوزارة الموارد المائية والري بقطاعاتها المختلفة فى موضوعات المياه العابرة للحدود ودبلوماسية المياه لمواكبة التحديات المصرية بمجالات المياه بحوض نهر النيل ، وقد شمل المشاركين بالندوة ممثلين عن قطاعات وهيئات ومصالح وزارة الموارد المائية والري.

وتجدر الإشارة الى ان الندوة شملت العديد من  الموضوعات الهامة مثل استعراض خبرات السادة المشاركات من سيدات الوزارة  في ورش عمل ذات صله بالدبلوماسية المائية والتي عُقدت خلال الثلاثة اعوام الماضية بمشاركة خبراء الوزارة فى الدبلوماسية المائية من قطاع مياه النيل والمركز القومي لبحوث المياه وتتناول هذه الورش موضوعات اتفاقيات المياه العابرة للحدود والقانون الدولى للمياه وحل النزاعات واهداف التنمية المستدامة.

 

وتجدر الإشارة الى ان تلك الندوة تأتى فى ضوء اهتمام الوزارة برفع قدرات ابناءها من المهندسين والعاملين تماشياً مع تنفيذ الاستراتيجية القومية للمياة ٢٠٣٧ بإلاضافة الى الاهتمام بالتنسيق مع المنتفعين بمختلف الطبقات التعليمية والتخصصية بهدف زيادة الوعى بقيمة المياة والترشيد فى ظل محدودية الموارد المائية .

 

وكذلك تم استعراض مشاركات بعض المشاركين لورش عمل بذات الشان في دولتي البحرين ولبنان.

وأفاد الدكتور رجب عبدالعظيم وكيل الوزارة والمشرف على مكتب السيد الدكتور الوزير أنه تم عقد الندوة بناءاً علي توصيات السيد الدكتور الوزير للقيام بتأهيل كافة العاملين بالوزارة علي موضوعات الدبلوماسية المائية من خلال دورات مكثفة وندوات سيتم تنظيمها لاحقا من خلال قطاع التدريب الاقليمي للموارد المائية والري التابع للوزارة والذى تتضمن "عقد دورات تدريبية للسادة المهندسين حول دبلوماسية المياه بكافة جهات الوزارة ومن ثم دورات مماثلة علي هامش منتدي شباب العالم القادم ديسمبر ٢٠٢٠".

 

وجدير بالذكر ان ذلك يأتي فى  ضوء  مخرجات منتدى شباب العالم ٢٠١٩ وأبدى شمل تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى لإدارة منتدى شباب العالم بالتنسق مع وزارتي الري والخارجية لتنفيذ محاكاة عن دبلوماسية الدول المشتركة في حوض نهر واحد وكذلك تنفيذ ورش عمل عن الأمن المائي في ظل ندرة المياه.