الثلاثاء, 17 آذار/مارس 2020 13:26

وزارة الري تتخذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد

 

- وزير الري والعاملين بالوزارة يخضعون للكشف الظاهري عن فيروس كورونا ويشيد بانضباط أبناء الوزارة في تنفيذ تعليمات مجلس الوزراء

 

بدأت وزارة الموارد المائية والري في تنفيذ تكليفات مجلس الوزراء باتخاذ كافة التدابير اللازمة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وكلف الدكتور محمد عبد العاطي وزير الري رؤساء الهيئات والقطاعات والادارات بالمحافظات بتنفيذ قرار رئيس مجلس الوزراء بشأن تخفيف أعداد الموظفين ومنحهم إجازات بالتناوب على ان لا يزيد عدد العاملين في الحجرة الواحدة عن خمس افراد.

 

ووجه الدكتور عبد العاطى بإعطاء الأولوية في منح الاجازات للسيدات الحوامل والتي تعول اطفال في المنزل او من لديهم أمراض مزمنة كالسكر والقلب والضغط وامراض الكلى، بما لا يؤثر على العمل، مع ضرورة منح العائدين من الخارج إجازة مدفوعة الأجر لمدة ١٥ يوم قبل عودته لممارسة عمله، وايقاف السفر للخارج خلال الفترة الحالية.

 

واكد عبدالعاطى  على ضرورة الالتزام بتطبيق أقصى معايير الحفاظ على الصحة العامة، من تطهير المقار التابعة للوزارة بالمطهرات بشكل متكرر، وتوفير مستحضرات التعقيم والتطهير في المداخل والمخارج ودورات المياه ورفع اجهز البصمة وتوفير دفاتر الحضور والانصراف الورقية للتوقيع.

 

وشدد سيادته على ضورة تنفيذ التكليفات بدقة ودون تهاون، واتخاذ ما يلزم من تدابير لعدم تأثر العمل في القطاعات الهامة وتقديم الخدمات للجمهور من توفير مياه الري للمحاصيل الشتوية ومياه الشرب، وإزالة اثار موجة الطقس السيء.

 

وتجدر الإشارة الى انه تم توفير 300 جهاز متقدم لقياس درجة الحرارة عن بعد وتوزيعها في المحافظات والقطاعات، والتشديد على الخضوع لإجراءات الكشف.

 

وتجدر الإشارة الى ان الدكتور عبد العاطى خضع صباح اليوم لإجراءات قياس درجة الحرارة  وكافة رؤساء القطاعات والهيئات والعاملين بديوان عام الوزارة بما يؤكد على الوعي بين ابناء الوزارة والانضباط في تنفيذ الاجراءات.