متحف الثورة

انشى متحف الرى بعد إنشاء قناطر محمد على القديمة فى وسط حدائق القناطر الخيرية وكان عبارة عن صالة عرض واحدة تضم بعض النماذج البسيطة لمشروعات الرى .
بعد إنشاء قناطر الدلتا الجيدة والقناطر الأخرى المقامة على النيل تم إنشاء متحف جديد لأعمال الري أطلق عليه متحف الثورة.
تم افتتاح متحف الثورة في عام 1957 في عهد الرئيس جمال عبد الناصر وبحضور السيد المهندس أحمد عبده الشرباصي وزير الري في ذلك الحين.
وفي عام 2006 بدأ ت منظومة الإحلال والتجديد والتطوير لمتحف الثورة علي أحدث طراز معماري وتقني واستحداث قاعة عرض سينمائي مطورة ومسرح خلفي ونافورات ومجاري مائية تكسوها الخضرة
تم افتتاح المتحف بعد تجديده وتطويره في نوفمبر 2011 وبحضور الدكتور هشام قنديل وزير الري في ذلك الحين.
يعتبر المتحف كيان حضاري فريد يحتوي علي الكثير من النماذج الأثرية المتنوعة لأنظمة الري المختلفة كالشادوف والطنبور والساقية وغيرها من أدوات الري التي تعبر عن الحضارة المصرية في أبهي عصورها وتحكي تاريخ مدرسة الري المصرية عبر العصور وترصد الإبداع المصري العظيم الذي تحكم في مياه النيل وروض النهر الخالد للاستفادة منه بصفته شريان الحياة الوحيد لمصر.